عربية وعالمية

الناقلة البريطانية تكشف جنسيات طاقمها بعد احتجازها في إيران

كشفت الشركة البريطانية المشغلة للناقلة (ستينا إمبيرو) التي احتجزها الحرس الثوري الإيراني في مضيق هرمز، اليوم السبت، أن طاقمها يضم 23 فرداً من الهند و روسيا و لاتفيا و الفلبين.

و أوضحت الشركة أن الناقلة ملتزمة تماماً بكافة قواعد الملاحة، و لاتزال غير قادرة على الاتصال بالناقلة و إنها لم تعد تحت سيطرة الطاقم.

و جاء ذلك بعد أن أعلن الحرس الثوري الإيراني عن احتجاز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، زاعماً أنه احتجز الناقلة بسبب عدم اتباعها قواعد الملاحة الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر − خمسة =

إغلاق