عربية وعالمية

(أردوغان) يتعهد بالرد على قوات الأسد جراء استهداف نقاط المراقبة التركية في إدلب

تعهد الرئيس التركي (رجب طيب أردوغان) اليوم الجمعة، أن بلاده سترد على هجمات النظام السوري على نقاط المراقبة التي نشرتها تركيا في مدينة (إدلب) شمال غربي سوريا.

و أوضح (أردوغان) أن تركيا ستعطي رداً واضحاً على ما اعتبره استفزازات لقوات الرئيس السوري (بشار الأسد)، مشيراً أن مواصلة النظام السوري للاعتداءات على (إدلب) و قصفها بقنابل الفوسفور جريمة لا تغتفر و لايمكن السكوت عليها، فيما أردف أن أنقرة لن تقف مكتوفة الأيدي و ستأخذ دعوات السكان المحليين بعين الاعتبار.

و يأتي ذلك بعد أن أعلنت وزارة الدفاع التركية أمس الخميس، عن استهداف نقطة مراقبة تابعة للقوات التركية في (إدلب)، محملة الجيش السوري عن الحادث، حيث أطلقت القوات السورية عمداً 35 قذيفة على النقطة، ما نتج عنه إصابة 3 جنود أتراك بجروح خفيفة و إلحاق أضرار مادية.

و يعد هذا الحادث الثاني من نوعه في الآونة الأخيرة، إذ سبق و أن اتهمت أنقرة (قوات الأسد) بتنفيذ ضربة استهدفت موقعاً قرب نقطة مراقبة للجيش التركي في (إدلب).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + تسعة =

إغلاق