رياضة

حارس ينتحل دور المهاجمين وينقذ فريقه من السقوط في اللحظات الأخيرة

شهدت مباراة (كاتويش) و ضيفه (بوتوفيا) ضمن دوري السفلى الثانية البولندي لكرة القدم اليوم الإثنين، الأداء اللامع لحارس الضيوف بتسجيله هدفاً رهيباً بالثواني الأخيرة من اللقاء، ليضمن لفريقه عدم السقوط للدرجة الثالثة.

و بحلول الدقيقة الـ5 من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، و عندما كانت النتيجة تشير إلى تعادل الفريقين “1-1″، تحصل (بوتوفيا) على ركلة حرة، فتقدم كافة لاعبي الفريق بمن فيهم الحارس (أندريه ويتان) للمساهمة في الهجمة الأخيرة على أمل تسجيل هدف الانتصار الذي سيجنبهم السقوط إلى السفلى الثالثة.

و تمكن (ويتان) من تنفيذ المهمة التي عجز عنها مهاجمو فريقه، من خلال تسجيله هدفاً رائعاً بعد رأسية متقنة على طريقة الكبار، لينتزع قميصه فور تسجيله للهدف كما يفعل المهاجمون بعد تسجيلهم للأهداف الفاصلة، أثناء احتفاله بهدفه الثمين الذي جنب فريقه السقوط، وسط فرحة هستيرية من زملائه في الفريق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × ثلاثة =

إغلاق