عربية وعالمية

(إعادة الانتشار) تسعى لإقامة مناطق منزوعة السلاح في الحديدة

شدد رئيس لجنة إعادة الانتشار في الحديدة (مايكل لوليسغارد) اليوم الأربعاء، أنه لابد أن تكون هناك ترتيبات أمنية لحماية الموانئ الواقعة على الساحل الغربي لليمن، مع ضرورة العمل على إقامة مناطق منزوعة السلاح في المنطقة.

و أكد (لوليسغارد) أنهم يسعوا لتأمين مسار مرور المساعدات الإنسانية في الحديدة، مشيراً إلى قيامهم بفحص ميناء الحديدة للتأكد من قدرته على استقبال السفن، بجانب جعل الميناء خالياً من أي مظاهر عسكرية ليكون مناسباً للملاحة، بإشراف خفر السواحل الذي سيتم تعيينهم لاحقاً.

و من جهته أوضح المبعوث الدولي إلى اليمن (مارتن غريفيث)، أن إعادة الانتشار في الحديدة يجب أن يرافقه خطوات معتمدة من قبل، لافتاً أن هناك خطوات ملموسة لتنفيذ اتفاق السويد، في حال انسحب الحوثيون من موانئ الحديدة، و وافقت الحكومة اليمنية على إعادة الانتشار هناك.

كما اعتبر (غريفيث) أن هذا التقدم سيتيح للأمم المتحدة أن تلعب دوراً بارزاً، بالنظر إلى دعم اليمنيين و إدارة الموانئ و المراقبة، من خلال هيئات و آليات الأمم المتحدة، حيث أكد على استعداد الأمم المتحدة إلى مساعدة السفن و نزع الألغام بالقرب من الموانئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 5 =

إغلاق