المرأة

صومالية مسلمة تدخل التاريخ بعد ظهورها في صورة (البوركيني)

دخلت عارضة أزياء صومالية أمريكية الوسط العالمي والتاريخي، بعدما ارتدت (البوركيني) لتصبح أول فتاة مسلمة تظهر به على إحدى صفحات مجلة (سبورتس إيلوستريتد).

صومالية مسلمة تدخل التاريخ

وأصبحت (حليمة عدن) البالغة من العمر 21 عاماً، أول عارضة أزياء مسلمة تظهر على صفحات المجلة الأمريكية الشهيرة مرتدية (البوركيني) ضمن عدد مايو، حيث ارتدت ملابس السباحة المزركشة التي تغطي كافة أنحاء جسدها، ما جعل المتابعون ينقسمون إلى شقين إثر تلك الخطوة الجريئة نوعاً ما.

صومالية مسلمة تدخل التاريخ

وأوضحت (عدن) أنها ترغب في إرسال رسالة للعالم مفادها أن (الحجاب) لا يشكل أي عائق للنجاح، مشيرة أن الوسط اليوم بات يشهد الكثير من السياسيات ونساء الأعمال وصحفيات وغيرهن من النساء الناجحات اللواتي يرتدين الحجاب أمام الجميع دون أدنى مشكلة، موضحة أنها فخورة بظهورها في تلك الصورة التي تبرز من خلالها الجمال الذي تتمتع به النساء اللواتي يرتدين هذا النوع من الملابس.

صومالية مسلمة تدخل التاريخ

وتعرضت (عدن) الصومالية إلى هجوماً حاداً من الانتقادات، بسبب ما وصفه المنتقدون بـ(الجرأة الزائدة)، موضحين أن لتلك الملابس خصوصيتها، في الوقت الذي رحب فيه آخرون بهذه الخطوة، كما اعتبروها مشجعة للنساء اللواتي يواجهن نوعاً من الحرج الزائد في ارتداء (البوركيني) خارج منازلهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − ثلاثة =

إغلاق