عربية وعالمية

مواطنون أتراك يعتدون بالضرب على زعيم المعارضة التركية

تعرض زعيم المعارضة التركية و رئيس حزب الشعب الجمهوري (كمال كيليتشدار أوغلو) مساء اليوم الأحد، للاعتداء بالضرب خلال تواجده في جنازة أحد الجنود الأتراك الذي استشهد في اشتباكات عنيفة بمدينة (هكاري) جنوب شرقي تركيا.

وبدأ المشاركون في الجنازة التي شارك فيها (كيليتشدار) مع رئيس بلدية أنقرة الجديدة (منصور يافاش)، في الاعتراض على وجود (كيليتشدار)، حيث تعرض للضرب من قِبل مجموعة من المتواجدين في المكان.

كما تمكن بعض من أنصار حزب الشعب الجمهوري من إبعاد زعيمهم (كيليتشدار) عن المكان، عقب تعرضه للضرب و اللكم والإهانة، إذ قام أحد الحضور بلكمه في وجهه مما أدى إلى سقوط نظاراته، إلا أن الحرس الشخصي تمكن من التدخل، في الوقت الذي تضررت فيه بعض السيارات الموجودة في المحيط جراء الرشق بالحجارة.

هذا وبدأت قوات الأمن التركية من تفريق المجموعات التي تجمهرت في محيط المنزل الذي لجأ إليه (كيليتشدار)، بعدما تم رشقه بالحجارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + أربعة =

إغلاق