عربية وعالمية

قتلى وجرحى للنظام السوري شمالي (حماة) و 4 انفجارات تهز (إدلب)

قٌتل 3 من عناصر قوات النظام السوري وأصيب آخرون صباح اليوم الثلاثاء، جراء هجوم شنته مجموعات متشددة شمال مدينة حماة السورية، فيما قُتل طفل في انفجار بريف إدلب، بجانب 3 انفجارات أخرى وسط المدينة.

وأكدت مصادر أن موقعاً لقوات النظام السوري بالقرب من مدينة (طيبة الإمام) قد تعرض لهجوم من قِبل 3 مسلحين بأحزمة ناسفة، وعلى إثر الاشتباكات قام المسلحين بتفجير أحزمتهم.

كما أوضحت المصادر عن وقوع 3 قتلى من قوات النظام جراء الهجوم، بينما أكدت مصادر أخرى عن وقوع ما لا يقل عن 6 قتلى، بجانب العديد من الجرحى.

ومن جهته أعلن (أنصار التوحيد) المتشدد مسؤوليته عن الهجوم، مشيراً أنه استهدف 3 نقاط قرب معسكر (مادجن الطيبة) التابع لقوات النظام السوري بريف حماة.

و في ذات السياق، قُتل طفل بسبب انفجار عبوة ناسفة بالقرب من منزله في بلدة (معر شمارين) جنوب شرقي إدلب، إضافة لإصابة مدنيان على الأقل بينهم سيدة، جراء إنفجار 3 عبوات ناسفة في أحياءها.

هذا وتشهد المنطقة تفجيرات وعمليات اغتيال متكررة، اتهمت من خلالها (تحرير الشام) مجموعة من الخلايا التابعة لتنظيم داعش بالوقوف خلفها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية + 17 =

إغلاق