منوعات

ابتكار(سم مناعي) يحد من الإصابة بالأورام السرطانية

ابتكر علماء من جامعة (يوتا) الأمريكية، طريقة لعلاج أمراض المناعة الذاتية، أبرزها مرض التصلب المتعدد إلى جانب النوع الأول من داء السكري، إذ يعمل بطريقة فعالة لتنشيط المناعة ضد الإصابة بالأورام السرطانية.

وتمثل هذا الابتكار في اكتشاف سماً مناعياً يقضي على الخلايا المحتوية على بروتين PD-1، حيث يعمل بمثابة نقطة تفتيش تمنع نشاط الخلايا اللمفاوية التائية، كما تساعدها على تدمير نفسها، وتساهم التحولات في تشفير البروتين المذكور على تطور رد فعل أنسجة وأعضاء الجسم، الأمر الذي ينتج عنه الإصابة بأمراض مختلفة، إضافة إلى كبح البروتين من خلال تعطيل نقاط التفتيش التي تعمل على تنشيط المناعة ضد الأورام السرطانية.

هذا وتم اختبار السم المناعي على مجموعة من الفئران المصابة بالنوع الأول من السكري؛ ليتضح بطء تطور المرض لمدة 10 أسابيع، أما الفئران المصابة بأمراض التصلب المتعدد فقد ظهر انخفاض أعراض المرض بما فيها زوال الشلل، بجانب تخفيض عدد الخلايا التي تحتوي على بروتين PD-1 النشط، وتلك الخلايا اللمفاوية التائية داخل أعضاء الجسم الملتهبة.

كما أنه من المتوقع في حال نجاح فاعلية هذا العلاج للبشر؛ حصول الأطباء لأول مرة على طريقة لعلاج التصلب المتعدد، الذي يمنع العقار من تطوره فقط حتى هذه اللحظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − ثلاثة عشر =

إغلاق