عربية وعالمية

7 دول تعلن تمسكها بالحل السياسي لإنهاء الأزمة السورية.

طالب وزراء خارجية كلاً من “مصر وفرنسا والأردن والسعودية وألمانيا وبريطانيا وأمريكا” في بياناً مشتركاً من واشنطن مساء أمس الأربعاء، إلى مواصلة العمل بهدف التوصل لحل سلمي للأزمة السورية، برعاية الأمم المتحدة، جاء ذلك وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254.

حيث وجهت هذه الدول تحذيراً:

إلى كل من يتجه للحل العسكري أو تهديد استقرار المنطقة، فأكدت أنه لا وجود للحل العسكري في سوريا، معتبرة أنه لا بديل لهذا الصراع السائد في المنطقة إلا الحل السياسي، الذي بدوره سيرفع المعاناة عن الشعب السوري.

كما رأت:

أن بعض الأطراف المتحيزة للتدخل العسكري تسعى إلى زيادة تصعيد وإشعال المنطقة بصورة أكبر، من جهة أخرى أعلنت هذه الدول الـ7 تمسكها ودعمها لجهود الأمم المتحدة في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 − 9 =

إغلاق