عربية وعالمية

ارتفاع حصيلة وفيات موجات الحر في كندا

تصاعدت حصيلة وفيات “موجة الحر” التي يتعرّض لها إقليم كيبك، شرقي كندا، منذ الأسبوع الماضي إلى (54) شخصاً، بعدما كان أخر معدل أعلن عنه (33) ، حسب موقع “سي بي سي” الكندي.

وجاءت هذه التقديرات وفقاً لتصريحات وزيرة الصحة العامة في كيبك “لوسي شارلبويس” اليوم السبت 7 يوليو/ July .

وكشفت “شارلبويس” أنّ:

“مدينة مونتريال (أكبر مدن الإقليم) بلغ عدد الضحايا فيها لـ (28) شخصاً إثر الارتفاع المبالغ في درجة الحرارة، وهي المنطقة التي شهدت أكثر سُقوطاً في عدد الوفيات”.

وبلغ معدّل الحر في “كيبك” إلى أكثر من (34) درجة مئوية، بزيادة (10) درجات عن المتوسط الذي تشهده المنطقة في هذا التوقيت من العام، وسط ارتفاع كبير لمستوى الرطوبة.

ويذكر أن هذا “الحدث المناخي” قد جرى في الإقليم ذاته عام 2010، وسبّب في موت (106) أشخاص .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 1 =

إغلاق