عربية وعالمية

ميلانيا ترامب تقطع الشك باليقين حول اختفائها الغامض

قطعت “سيدة أمريكا الأولى”، ميلانيا ترامب، الشك باليقين بشأن اختفائها العام، بعد خضوعها لجراحة في الكلى، والذي أثار استفسار وسائل الإعلام.

وغردت ترامب عبر حسابها على “twitter”، الأربعاء 30 مايو/ may:

أرى أنّ وسائل الإعلام تعمل ساعات إضافية لمحاولة التخمين عن مكاني وماذا أفعل؛ اطمئنوا أنا متواجدة في البيت الأبيض مع أسرتي، وأشعر بأنني في أفضل حال، وأعمل بجهد نيابة عن الأطفال والشعب الأمريكي!”، بحسب وكالة sputnik.

​وكانت ميلانيا ترامب غائبة منذ ما يقرب من ثـ3ـلاثة أسابيع، بعدما خضعت لجراحة في الكلى في منتصف شهر مايو/may.

ولم تكن ترامب متواجدة يوم الأربعاء 30 مايو/may، عندما رحب زوجها بالأطفال إلى البيت الأبيض لإقامة حدث يروج للرياضات الشابة.

​وأفاد البيت الأبيض:

أنّ “سيدة أمريكا الأولى” ميلانيا ترامب، خضعت لانصمام الأوعية الكلوية لوقف تغذية الورم، وبالتالي وقف نموه.

وأعلنت الإدارة الأمريكية، في وقت سابق، أنّ ميلانيا ترامب نقلت إلى المركز الطبي العسكري القومي “Walter Reed”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر + 12 =

إغلاق